الرئیسیة  >>  عمومی >> أحدث الأخبار
16 August 2017 - 08:20 : تأريخ النشر
 ، رمز الخبر: 3895
قال رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، اليوم الثلاثاء، إن السلطات الفلسطينية ماضية في تنفيذ إجراءاتها التي اتخذت في قطاع غزة إذا ما أصرت حماس على المضي في سياستها.

وأضاف "عباس": "مطلوب من حماس حل ما يسمى اللجنة الإدارية، وتمكين حكومة الوفاق من العمل في غزة، والذهاب إلى انتخابات عامة، ولكن إذا أصرت حماس على الرفض فإننا ماضون في إجراءاتنا التي ستتصاعد".

وتابع: "حماس للأسف لم تتجاوب مع النداء الذي أطلقناه لتحقيق الوحدة الوطنية خلال أحداث الأقصى الأخيرة، واستمرت بإجراءاتها التي بدأتها بتشكيل اللجنة الإدارية التي هي عبارة عن حكومة، وذهبت بها للمجلس التشريعي من أجل تشريعها".

وأضاف أن "الإجراءات التي اتخذناها ليست عقابية ضد أبناء شعبنا في قطاع غزة، وإنما هي إشارات واضحة لقيادة حماس بضرورة التراجع عما قامت به وبأننا جادون في الاستمرار بهذه الاجراءات في حال استمرارهم بعدم التجاوب مع نداءاتنا لتحقيق الوحدة الوطنية".

واستطرد "نقول لحماس وبشكل واضح، نحن جاهزون للتراجع عن هذه الإجراءات، إذا قمتم بحل ما يسمى باللجنة الإدارية وقمتم بالسماح لحكومة الوفاق الوطني بالعمل بحرية واستلام زمام الأمور في قطاع غزة ووافقتم على إجراء الانتخابات العامة ليكون الشعب الفلسطيني هو الحكم".

وكانت السلطة أحالت من دون سند قانوني الثلاثاء الماضي نحو سبعة آلاف موظف تابع لها في قطاع غزة إلى التقاعد المبكر، بعد أن كانت خصمت رواتب جميع الموظفين بنسبة تزيد عن 30%.

المصدر: وكالات
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* كلمة التحقق:
Chaptcha
رجاء اكتب الحروف التي تراها في المكان المحدد
الأکثر قراءة
إرسال النشرة الإخبارية
ادخل بريدك الإلكتروني للاشتراك في النشرة الإخبارية .