الرئیسیة  >>  عمومی >> أحدث الأخبار
19 August 2017 - 13:05 : تأريخ النشر
 ، رمز الخبر: 3903
بثت القنوات التلفزيونية الإماراتية، الجمعة، تقريرا وثائقيا "كشف عن تحول الدوحة إلى مركز تدريب على العبث بأمن واستقرار الإمارات”، حسبما ذكرت وكالة الانباء الإماراتية (وام).

وتضمن التقرير الذي حمل عنوان (ملفات قطر في دعم الإرهاب)، لقاء مع عيسى خليفة السويدي، وهو أحد الأعضاء السابقين في تنظيم الإخوان المسلمين وعضو ما يسمى "مجلس شورى الجماعة”، بوصفه "شاهد عيان على دعم الدوحة للإرهاب”.
وذكرت (وام) أن "اعترافات السويدي كشفت عن تبني الدوحة لمنظمات مشبوهة لها ارتباطات مباشرة وغير مباشرة بأخرى دولية تعمل على تدريب الشباب، ومنهم إماراتيون، على زعزعة استقرار وأمن دولهم، وإتاحتها لأعضاء التنظيم السري للإخوان الهاربين حضور دورات وملتقيات”.
وبث التقرير مداخلة بالصوت والصورة لإحدى عضوات تنظيم الإخوان، (هاربة من الإمارات)، خلال إحدى هذه الدورات وهي تحرض على دولة الإمارات ورموزها، داعية إلى "دعم تغيير النظام في الإمارات أو إسقاطه”.
وقال السويدي إن وصول "الفارين من الإمارات” إلى الدوحة لم يكن أمرا عشوائيا بل تم عبر "خطة للطوارئ”، حيث استقر البعض منهم هناك، ووفرت الدوحة للبعض الآخر "الممر الآمن” إلى دول أخرى "رغم انتهاء فترات صلاحية جوازات سفرهم”.
والسويدي، حكم عليه بالسجن 10 أعوام في قضية تنظيم الإخوان السري بالإمارات، وعمل في قطاع التعليم بقطر منذ العام 2009، وقال إن "مسكنه في قطر تم استغلاله من قبل (التنظيم الإرهابي القطري) في عقد اجتماع تنظيمي مع (تنظيم الإخوان السري) بالإمارات تحت مظلة ما يسمى بـ "التنسيق الخليجي”.
يذكر أن الإمارات والسعودية والبحرين ومصر قطعت علاقاتها مع قطر متهمة إياها بدعم” الإرهاب” ، وهو ماتنفيه الدوحة.

المصدر: راي اليوم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* كلمة التحقق:
Chaptcha
رجاء اكتب الحروف التي تراها في المكان المحدد
الأکثر قراءة
إرسال النشرة الإخبارية
ادخل بريدك الإلكتروني للاشتراك في النشرة الإخبارية .