الرئیسیة  >>  عمومی >> أحدث الأخبار
28 December 2017 - 22:09 : تأريخ النشر
 ، رمز الخبر: 4815
أكَّدت الخارجية الروسية أنَّ التصريحات التركية حول الرئيس السوري بشار الأسد "ليس لها أي قاعدة شرعية”.

وقالت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، أن موسكو قلقة من ظهور أسلحة جديدة لدى الإرهابيين في سوريا.

وأضافت الناطقة في مؤتمر صحفي: "يقلقنا ظهور أسلحة جديدة لدى الإرهابيين، والسؤال من أين لهم هذه الأسلحة؟”، معيدةً للأذهان أنه منذ عدة أيام أُسقطت طائرة تابعة لسلاح الجو السوري من منظومة جوية محمولة، مضيفةً "بهذا الشكل، فإن الحقائق تشير إلى أن دعم التشكيلات المسلحة لم يتوقف”.

وقالت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، إنّ "نجاح الاجتماع في أستانا دفع مختلف المتطرفين السياسيين لتكثيف نشاطهم، وهم يحاولون عرقلة بدء الحوار السوري – السوري الواسع والشامل، والخطوات العملية لوضع ملامح النظام السياسي في سوريا ما بعد النزاع”.

المصدر: وكالات
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* كلمة التحقق:
Chaptcha
رجاء اكتب الحروف التي تراها في المكان المحدد
الأکثر قراءة
إرسال النشرة الإخبارية
ادخل بريدك الإلكتروني للاشتراك في النشرة الإخبارية .