الرئیسیة  >>  عمومی >> أحدث الأخبار
11 March 2018 - 10:40 : تأريخ النشر
 ، رمز الخبر: 5201


أكد وزير الصناعة اللبناني حسين الحاج حسن أن أميركا وبعض الدول الأوروبية وبعض الدول العربية وعلى رأسهم السعودية ومن ورائهم "إسرائيل"، بدأوا يتدخلون في الانتخابات النيابية القادمة مستهدفين المقاومة في لبنان .

الحاج حسن: بعض الدول ومن ورائها "إسرائيل” بدأت تتدخل بالانتخابات وبتصويتنا سنرد على هذه التدخلات

وقال الحاج حسن أنه "لم يعد خافياً على أحد أن أميركا وبعض الدول الأوروبية وبعض الدول العربية ومن ورائهم إسرائيل، بدأوا يتدخلون في الانتخابات النيابية القادمة، وهمهم هو هم واحد ألا وهو المقاومة في لبنان وكم ستكون شعبيتها وحضورها في المجلس النيابي القادم، وهم بدأوا يتكلمون عن ذلك علناً وبوضوح، ومن لم يصدق ذلك بعد فليتابع وسائل الإعلام، وقد حصل أن بعض سفارات الدول الأوروبية أصدرت منذ عدة أيام بياناً يقول إنها زارت أحد الوزراء وتحدثت معه بشأن الإنتخابات النيابية، وعندما انتبهوا أن ما فعلوه هو خطأ إعلامي قاموا بنفي هذا البيان، وكذلك بعض الدول العربية وعلى رأسهم السعودية وكذلك اسرائيل وأميركا هم يتحدثون عن الانتخابات القادمة وعن نتائجها المتوقعة، وهم لا يتكلمون لا عن اقتصاد ولا عن دين عام ولا عن موضوع النفط ولا بالبنى التحتية ولا بوجع الناس والبطالة والكثير من المشاكل الاقتصادية التي تتحمل مسؤوليتها هذه الدول من خلال إشعالها للحرب في سوريا وما خلفته هذه الحرب من آثار على الاقتصاد اللبناني، وبالتالي فإن من أشعل هذه الحرب من هذه الدول ومن لا يزال يصر على أن يكمل هذا الدمار في سوريا والعراق هم مسؤولون عن تفاقم الأزمة الاقتصادية في لبنان، وهم مسؤولون عن قدوم 1.5 مليون لاجئ إلى لبنان مع كل تداعيات ذلك الاقتصادية الكبيرة على لبنان فضلاً عن تداعياته الأمنية والسياسية، كما أنه لم يعد يخفى على أحد أنهم هم المسؤولون بشكل مباشر وغير مباشر عن العدوان الاسرائيلي على لبنان في عدوان 2006 وما قبله وما بعده وعن العدوان على النفط اللبناني حتى اليوم”.

وشدد الحاج حسن خلال حفل إطلاق حملة سلامة الغذاء في بلدة العباسية على أن "مسؤوليتنا جميعاً ولا سيما كمقاومين أن نرد على هذه التدخلات الأجنبية ومحاولة التأثير في الانتخابات النيابية القادمة ونتائجها من خلال موقفنا وتصويتنا في الانتخابات النيابية القادمة وبمسؤوليتنا وشراكتنا وحضورنا وتاريخنا جميعاً في تاريخ هذه المقاومة، ونحن مؤمنون بأن شعبنا الوفي والأبي والصامد والثابت، هو لم ولا ولن يتأثر في يوم من الأيام بهذا التحريض بل سيكون موقفه واضحاً وثابتاً وراسخاً في طريق المقاومة وهو لديه أجيال من الشهداء والجرحى والأسرى والمقاومين وهو على ثقة بقيادة هذه المقاومة وبطريق هذه المقاومة من السيد موسى الصدر إلى السيد عباس إلى سماحة الأمين العام السيد حسن نصر الله إلى دولة الأخ الرئيس نبيه بري”.

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* كلمة التحقق:
Chaptcha
رجاء اكتب الحروف التي تراها في المكان المحدد
الأکثر قراءة
إرسال النشرة الإخبارية
ادخل بريدك الإلكتروني للاشتراك في النشرة الإخبارية .