الرئیسیة  >>  عمومی >> أحدث الأخبار
01 May 2018 - 13:00 : تأريخ النشر
 ، رمز الخبر: 5483

اعتبر المتحدث باسم الخارجية الايرانية بهرام قاسمي، المسرحية الهزلية الاخيرة لرئيس وزراء الكيان الصهيوني حول ايران بانها عبارة عن تشبت عبثي لمفلس كذاب ومفضوح لا يملك سلعة للعرض سوى بث الاكاذيب وممارسة الدجل.

وفي تصريح له ادلى به فجر الثلاثاء، ذهب  قاسمي الى ان المسرحية الهزلية الدعائية الاخيرة لرئيس وزراء الكيان الصهيوني هي واحدة من احدث المسلسلات المكررة للعروض العقيمة والمخزية حول مزاعم البرنامج النووي الايراني السري، واعتبرها تشبثا عبثيا لمفلس كذاب ومفضوح لم ولا يمتلك سلعة للعرض سوى بث الاكاذيب وممارسة الدجل.

واضاف المتحدث باسم الخارجية الايرانية، ان قادة الكيان الصهيوني يرون بقاء كيانهم اللامشروع والمبني على الزيف والكذب، في اصطناع تهديدات من الآخرين وذلك عبر استخدام الدجل البالي للعصر الجاهلي وعدم اطلاع الراي العام العالمي، حيث ان عبثية وعقم ذلك مكشوفان اكثر من ذي قبل.
واكد قاسمي، انه علي نتنياهو وكيانه الصهيوني القاتل للاطفال والمفضوح ان يكون قد توصل الى هذا الادراك المبدئي وهو ان شعوب العالم تحظى بالفهم والوعي والشعور اللازم.
وقد ادعى رئيس الوزراء الصهيوني، بنيامين نتنياهو، حصول تل أبيب على 55 ألف وثيقة لبرنامج إيران النووي تثبت حسب زعمه وجود برنامج سري.
وقال نتنياهو في مؤتمر صحفي، مساء الاثنين: 'لدينا أكثر من 55000 وثيقة سرية تم الحصول عليها بعمل استخباراتي حول أنشطة إيران النووية السرية' حسب تعبيره.
وزعم نتنياهو أن طهران 'تعمل على تطوير رؤوس نووية لصواريخها'، متابعا تخرصاته بالقول ان 'الوثائق تثبت أن إيران ما تزال مستمرة في تطوير برنامجها النووي سرا'.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* كلمة التحقق:
Chaptcha
رجاء اكتب الحروف التي تراها في المكان المحدد
الأکثر قراءة
إرسال النشرة الإخبارية
ادخل بريدك الإلكتروني للاشتراك في النشرة الإخبارية .