الجانب الآخر من إجراءات الولایات المتحدة الأمریکیة

الجانب الآخر من إجراءات الولایات المتحدة الأمریکیة

من جهة اخری علی الولایات المتحدة ان لاتقلق من ازدهار الصادرات النفطیة و زیادة العوائد الحاصلة من تزاید اسعار النفط في دول الشرق الاوسط بما فیها ایران. و ذلک لان وقوع الاشتباکات و الحروب بالوکالة ستنتهي الی بلاء بلدان المنطقة و في حالة وجود هذه العقوبات الاحادیة و برنامج خطة العمل المشرکة الکاذب، لن تقدر ایران التي تتمتع بالاسقرار و الامن علی استیراد النقود الحاصلة من بیع النفط الی الداخل.
بلطجة نتنیاهو بدعم من ترامب

بلطجة نتنیاهو بدعم من ترامب

ان الموافقة علی القرار الجدید لبرلمان الکیان الاسرائیلي خطرة جدا و یمکن ان تعرض القدس الشرقي لخطر التهوید و هذا بنفسه یکون مقدمة احتلال القدس الکامل. فعلی ذلک علی الفئات المختلفة الفلسطینیة و البلدان المسلمة ان لا تصمت امام هذا الاجراء المتطرف.
علاقة صانعي الأزمة القدماء

علاقة صانعي الأزمة القدماء

و مما یلاحظ في تصرفات هذین البلدین تحرکاتهما لخلق ازمات جدیدة علی الصعید الدولي التي تقع بحجة مکافحة الارهاب و دعم حلفاء الولایات المتحدة و بریطانیا علی الصعید الدولي و یکون محورها الرئیسي کما في السابق غرب اسیا خاصة منطقة الخلیج الفارسي. اتجاه تکون المواجهة مع القوة البحریة للجمهوریة الاسلامیة الایرانیة - کالقوة الاقلیمیة الرئیسیة التي تهدد توسُّعیة المهیمنین في العالم- من احدی مبادئها الرئیسیة.
عواقب تدمیر الفرقاطة السعودية السابعة علی أیدي انصارالله

عواقب تدمیر الفرقاطة السعودية السابعة علی أیدي انصارالله

یبدو ان هذا الهجوم قد وقع في افضل وقت ممکن و ذلک لان حکومة ترامب تسعی لاستقطاب دعم حکومة ترامب لشن الهجوم الاکثر علی الیمن و هذا الهجوم الوقائي اظهر ان الثوار اليمنيين لا يمكن التنبأ بهم و لما یستخدموا كل قواتهم. ان تدمير سبعة سفن حديثة محمية بالمعدات الالكترونية يقع في حالة وجود صواريخ متطورة فقط و هذا من اكبر التهديدات التي تهدد التحالف السعودي المعتدي.
خطة إسرائيلية ــ أميركية لإضعاف حزب الله

خطة إسرائيلية ــ أميركية لإضعاف حزب الله

كشفت مواقف رسمية وإعلامية عبرية أنّ مواجهة حزب الله ستحتل، إلى جانب عناوين أخرى، حيزاً أساسياً في جدول أعمال لقاء الرئيس الأميركي دونالد ترامب، ورئيس وزراء العدو بنيامين نتنياهو، باعتباره مصدر تهديد استراتيجي للكيان الاسرائيلي.
هل بات العالم تحت رحمة ترامب ورجاله؟

هل بات العالم تحت رحمة ترامب ورجاله؟

تناقلت وكالات الأنباء خبرا مفاده ان النائب عن ولاية كاليفورنيا في مجلس النواب الأمريكي "تيد ليو"، سيقدم إلى الكونغرس مشروع قانون يلزم البيت الأبيض بتوظيف طبيب نفسي بسبب القلق الذي ينتابه وآخرون حول الصحة العقلية لدونالد ترامب.
إيران ترسم الخطوط الحمر لواشنطن

إيران ترسم الخطوط الحمر لواشنطن

احتفل الإيرانيون، أمس، بالذكرى الـ 38 لانتصار الثورة الإسلامية، مستثمرين المناسبة لتوجيه «رسالة» إلى الإدارة الأميركية الجديدة، والرد على التهديدات، التي وصفها الرئيس الإيراني حسن روحاني، بانها «لا تخيف».
ترامب وإيران.. تجربة المجرَّب

ترامب وإيران.. تجربة المجرَّب

يتأهب العالم، وشرقه الأوسط على وجه التحديد، على مدار الساعة منذ تسلل دونالد ترامب إلى البيت الأبيض الأميركي تحت غطاء غبار كثيف من الشعارات الديماغوجية والشعبوية، ويكاد الرأي العام العالمي المأخوذ بظاهرة الرئيس الغريب الأطوار والخارق لكل موروثات "استبلشمنت" السياسة الأميركية، يتأرجح يميناً ويساراً على وقع تغريدة يطلقها صباحاً أو مساءً أو في لحظة تخلٍ وانفعال أو إرتجال.
ايران تتوعد ترامب بأنه سيندم على تهديداته.. هل تستطيع تنفيذ تهديداتها؟

ايران تتوعد ترامب بأنه سيندم على تهديداته.. هل تستطيع تنفيذ تهديداتها؟

كتيت صحيفة "راي اليوم" في مقالها الافتتاحي: " الإيرانيون، اختلف معهم البعض او اتفق، أناس لا يمزحون، ويتميزون بكبرياء وطني بلا حدود، ولهذا عندما يعلن السيد حسن روحاني، رئيس الجمهورية، بأن مواطني بلاده سيجعلون واشنطن تندم على لغة التهديد التي استخدمها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ضد بلاده، فإن هذا التحذير يجب ان يؤخذ بمحمل الجد.
تعرف على رئيس الـ CIA الجديد اليميني المتطرف والمروّج لـ

تعرف على رئيس الـ CIA الجديد اليميني المتطرف والمروّج لـ "الإسلام فوبيا"

بعد تشكيل الحكومة الأميركية الجديدة برئاسة "دونالد ترامب" تبلورت إلى حد ما طبيعة هذه الحكومة والأهداف التي تسعى إلى تحقيقها لاسيّما فيما يتعلق بالسياسة الخارجية وتحديداً "الحرب على الإرهاب".
نزار حيدر: معلومات خاصّة بتوجيه ضربة عسكرية أمريكية ضد هدف إيراني وهمي في اليمن

نزار حيدر: معلومات خاصّة بتوجيه ضربة عسكرية أمريكية ضد هدف إيراني وهمي في اليمن

رأى مدير المركز الإعلامي العراقي في واشنطن، الكاتب والمحلّل السّياسي نزار حيدر هنالك عدَّة أسباب للتصعيد الأمريكي، الأول أنّ الرئيس ترامب بحاجة ماسّة إلى صناعة وتضخيم عدو في المنطقة لابتزاز دول البترودولار، وعلى رأسها نظام آل سعود.
هيمنة أمريكا على العالم ستنتهي بحلول 2030

هيمنة أمريكا على العالم ستنتهي بحلول 2030

تتربع الولايات المتحدة على عرش زعامة العالم منذ مدة طويلة كقطب أوحد، رغم محاولات على استحياء من جانب روسيا لاستعادة أمجاد الاتحاد السوفييتي السابق، وسعي صيني حثيث للصعود كقطب قادر على توجيه دفة الأحداث في العالم. لكن تقريرًا على موقع المنتدى الاقتصادي العالمي يبشر بقرب أفول نجم الإمبراطورية الأمريكية، بحلول العام 2030 تحديدًا.
16 يوماً رئاسياً: أميركا تعيش «الانقلاب»

16 يوماً رئاسياً: أميركا تعيش «الانقلاب»

منذ دخول دونالد ترامب إلى البيت الأبيض، قبل أكثر من أسبوعين، تعيش الولايات المتحدة والعالم في دوامة قراراته التنفيذية ومذكِّراته التي يتخذها في إطار سعيه إلى تنفيذ وعوده الانتخابية، بأسرع وقت ممكن. تمحورت بعض تحرّكاته حول إلغاء قرارات سابقة صادرة عن الرئيس باراك أوباما. أما البعض الآخر، فقد كان ينطوي على إحداث «انقلاب» و«ثورة» في السياسة الأميركية الداخلية والخارجية، على حدّ توصيف معظم المتابعين.
عبد الباري عطوان: لا نستبعد طرد ترامب من البيت الأبيض كما حدث لنيكسون

عبد الباري عطوان: لا نستبعد طرد ترامب من البيت الأبيض كما حدث لنيكسون

قررنا الابتعاد مؤقتا في هذه الزاوية عن الملفات العربية المعتادة مثل سوريا واليمن والحروب الدائرة فيها او حولها، عسكريا ودبلوماسيا، بحثا عن جديد لتجنب ملل القارئ العزيز على قلوبنا، والحفاظ على اهتمامه، ومودته، معا، فاستوقفنا حدثان سياسيان ينطويان على الكثير من المعاني والدروس والعبر، وان كنا لا نستطيع فصلهما كليا عن منطقتنا العربية:
لا تغالوا بالتفاؤل بسياسة ترامب السورية

لا تغالوا بالتفاؤل بسياسة ترامب السورية

في أقل من أسبوع على توليه الرئاسة الاميركية، صدرت عن دونالد ترامب 4 مواقف أو خطوات تؤكد أن سياسته السورية ستكون صعبة ولن تخرج كثيرا عن مألوف السياسات الأميركية....تحدث عن إقامة مناطق آمنة في سوريا دون تنسيق مع روسيا.
ترامب بين التهور والتهويل

ترامب بين التهور والتهويل

أطل الرئيس الأميركي دونالد ترامب بعنجهيته قائلاً إن إيران تلعب بالنار وانه لن يكون طيباً مع الإيرانيين كما كان الرئيس السابق باراك أوباما بحسب تعبيره، مؤكداً أن کل الخيارات مطروحة في التعامل مع طهران.أطل الرئيس الأميركي دونالد ترامب بعنجهيته قائلاً إن إيران تلعب بالنار وانه لن يكون طيباً مع الإيرانيين كما كان الرئيس السابق باراك أوباما بحسب تعبيره، مؤكداً أن کل الخيارات مطروحة في التعامل مع طهران.
عندما يتحول ترامب وقرارته الى “مسخرة” امام القضاء الامريكي وتدافع عنه حكومات عربية

عندما يتحول ترامب وقرارته الى “مسخرة” امام القضاء الامريكي وتدافع عنه حكومات عربية

تحول الرئيس الامريكي دونالد ترامب الى مسخرة داخل بلاده والعالم بأسره في ايامه العشرة الاولى في السلطة، فقد خسر هيبته، مثلما اصاب هيبة بلاده في مقتل، وهو الذي قال انه سيعيد اليها عظمتها، عندما بدأ يتراجع عن قراراته الخاصة بمنع المسلمين، الواحدة تلو الاخرى، وبطرق مهينة، مرغما، بقوة القانون.
تهديدات ترامب ضد ايران والقراءة الخاطئة

تهديدات ترامب ضد ايران والقراءة الخاطئة

تتصاعد وتيرة تهديدات الادارة الامريكية الجديدة التي يرأسها دونالد ترامب، بشكل ملفت ضد ايران بذريعة او بدونها، ولسان حال اعضائها يقول اننا جئنا لتنفيذ مهمة واحدة وحيدة وهي “مواجهة ايران” ، وتبخر كل ما قاله ترامب خلال حملته الانتخابية عن ضرورة التصدي لـ”داعش” ، والدول والجهات التي تغذي بالفكر والمال والرجال والسلاح الارهاب التكفيري، الذي ضرب المنطقة واجزاء من اوروبا وحتى امريكا.
الاعلان عن استثمارات سعودية في قطاع الطاقة الأميركي مقدمة لتسديد نفقات الحماية
عبد الباري عطوان

الاعلان عن استثمارات سعودية في قطاع الطاقة الأميركي مقدمة لتسديد نفقات الحماية

من يتابع الاتصالات التي يجريها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب هذه الأيام مع قادة في منطقة “الشرق الأوسط” والعالم، يخرج بإنطباع بأنه سيجعل من ايران والصين على قمة قائمة اعدائه، وإعادة احياء “حلف الاعتدال” العربي الذي بلغ ذروة قوته في عهد الرئيس الأمريكي الجمهوري جورج بوش الابن، والمحافظين الجدد الذين هيمنوا على مفاصل ادارته، وورطوا أمريكا في حربيها في العراق وأفغانستان.
  •  
  •